عربينا

تساؤلات المغترب حول العربيه في المهجر

الشدّه

[قواعد كتابه عربينا نابعه من اهداف واولويات مفصله في مقالات سابقه]

مشكله تباين اللفظ للكتابه الواحده

قمنا في المره الماضيه بمراجعه قواعد كتابه عربينا المذكوره سابقا، والتي كانت جميعها تتناول الاحرف والحركات التي تكتب كما تلفظ في النظام التقليدي للكتابه.

بقي لنا ان نخوض في الجوانب الباقيه للكتابه التقليديه ونقّعد لها في عربينا. وتلك الباقيه اكثر تعقيدا للاسف لانها تتناول نواحي كتابيه ليست لها قواعد لفظيه تقابل طريقه الكتابه مقابله تامّه. تأمل مثلا الجوانب التاليه من الكتابه التقليديه:

  • الشده
  • المده
  • التاء المربوطه
  • الهمزه اول الكلمه
  • ال التعريف
  • حركات الاعراب

ولنأخذ الشدّه كمثال. وهي ليست حركه تشكيل وانما حرف اساسي في الكلمه، فقد تكون الشدّه مثلا هي لام الفعل كما في “عدَّ”. ولكن الفرق الجوهري بين حرف الشدّه والاحرف الاخرى (كالسين والصاد) يكمن في ان الشدّه تكتب بطريقه واحده ولكن يختلف لفظها بحسب ما حولها. فهي باستمرار تأخذ لفظ الحرف السابق لها كبدايه مقطع صوتي جديد:

عدَّ = عَ دْ دَ    بينما    مرًّ = مَ رْ رَ

فبينما السين تقابل لفظ حرف s لفظيا دائما وأبدا، وبينما الكسره تقابل حرف i لفظيا حيثما وُجدت في الكلمه، لا يوجد حرف لاتيني يقابل الشدّه لفظيا لان لفظها غير ثابت بل يتغير من كلمه لكلمه.

والسؤال، كيف نتعامل مع ظاهره من هذا النوع عند استحداث قواعد كتابه عربينا؟

الاستراتيجيه

هناك منهجان متباينان للتعامل مع ظاهره مثل الشدّه. فإما ان نخصص لها حرفا ثابتا لا يتغير (مثل حرف u المقابل للضمه) ولكنه يلفظ بطريقه مختلفه بحسب الاحرف المحيطه به في الكلمه، وامّا ان نبتعد عن الحرف الواحد ونكتب الشدّه بطرق مختلفه بحسب كيفيه لفظها في كل كلمه على حده. اليك مقارنه بين تلك الطريقتين مع بيان الايجابيات والسلبيات:

كتابه الشدّه تختلف بحسب لفظها في كل كلمه حرف ثابت مقابل للشدّه يلفظ بطرق مختلفه بحسب الكلمه
مثال:

مدّْ = madd  ،

برّْ = barr

مثال: 

مدّْ = madᵂ  ،

برّْ = barᵂ

لا حاجه لزياده احرف نحتاج لزياده حرف على ابجديه عربينا
تبقى الكتابه مماثله للفظ تماما يخالف قاعده “اكتب كما تقرأ تماما”
نخسر بعض المعلومات عن بنيه الكلمات نحافظ على البنيه اللغويه للكلمات والتي تحمل في طياتها معلومات عن تصريف الكلمات وصيغاتها النحويه

نحن في عربينا لن نتّبع احدى تلك الطريقين دون الاخرى دائما، بل سنختار الحل الافضل لكل حاله لغويه بحسب خصوصيتها. فبالنسبه للشدّه مثلا سوف نتّبع قاعده “اكتب كما تقرأ تماما” ولكننا قد نختار الطريقه الاخرى حين معالجه ال التعريف او التاء المربوطه مثلا.

الشدّه في عربينا

لا وجود للشدّه في عربينا، فالحرف المشدّد في الكتابه التقليديه يكتب كحرفيين متماثلين متتابعين في عربينا.

وكيفيه لفظ  حرفيين متماثلين متتابعين أمر متعارف عليه بين كل من يتكلم الانجليزيه او اي لغه لاتينيه اخرى. فاللفظ يطابق لفظ الاحرف المشدده العربيه الى حد بعيد، مما يجعل كلمات عربينا ذات الاحرف المشدده في متناول معظم المتلقين بشكل عفوي ودون حاجه الى تعليم.

لاحظ ان استبدال الشدّه بحرفين متطابقين يحافظ على قاعده “اكتب كما تقرأ تماما”، بينما لا يزيد عبء طباعه او تخزين النص العربي الالكتروني، لأن الشده بحرف ذاتها حرف كامل {full character} من وجهه نظر الانظمه الالكترونيه، واستبدالها بحرف اخر لا يزيد ولا ينقص من حجم النص الالكتروني.

كما ان استبدال الشده بحرف مكرر يجعلها اوضح للقراءه من حيث حجم الحرف على الشاشه او على الورقه، ويجعلها لازمه الكتابه بعدما كانت تسقط سهوا (او كسلا) في كثير من النصوص العربيه الحديثه. وهذا يسهّل القراءه الى حد كبير على المتلقي الاجنبي الذي لا يحسن تخمين الشدّه المحذوفه بحسب السياق.

 

امثله

 madd مدّْ sadd سدّْ
 muk̇addir مخدّر ṡaddãd شدّاد
 mukarrar مكَرَّر muʒ̆allim معلّم
tuffãh̆ تفّاح tak̆addum تقدُّم
ʒ̆ammỹ عمّي ṡirrỹr شرّير
 mustah̆ak̆k̆ãt مستَحَقّات k̇at̆t̆ãb خطّاب

Leave a Reply